الرئيسية      عني      أعمالي      السيرة      صوري      اتصل بي

سنة 1433 فرصة للتغيير

أولاً كل سنه وأنتم طيبين وكل سنه وأنتم ونحن إلى الله العظيم أقرب , بعد 15 يوم تقريباً بإذن الله راح تنطوي صفحة أعمال سنة 1432 من الهجرة النبوية نسأل الله أن يتقبل منا ومنكم أعمالنا وأن يكتبها في الصالحات الباقيات وللذين رأوا انهم قصروا هذه السنة في أمور معينة وكلنا مقصرون فهذه فرصة للتغيير وفرصة لتجديد النية لله سبحانه وتعالى وتجديد التوبة والعزيمة على الإقلاع عن الذنوب , كل واحد منا لديه ما لديه من الذنوب ولكن يمكننا بعد توفيق الله أن نتركها بالمواصلة والمحاولة حتى يرى الله سبحانه وتعالى فينا خيراً ليرزقنا بإذن الله التوبة النصوح الخالصة لوجهه سبحانه وتعالى التي لا عودة بعدها أبدا.

من المهم هذه السنة إن أحيانا الله وإياكم فيها أن نحرص على الإقلاع عن الذنوب والمعاصي أشد الحرص.

يا من تسمع الأغاني ويا من تشاهد الأفلام ويا من تشرب الدخان ويا من تواضب على ترك الصلاة وتأخيرها وكلنا أدرى بذنوبه فلنتوب إلى الله ونسأله سبحانه وتعالى توبة نصوحا عسى أن يجعلنا وإياكم مع ركاب الصالحين.

وبهذه المناسبة هذا تقويم رائع قام بتصميمه الأخ الغالي عبدالله الجراح في مدونة أواه ( تقويم 1433هـ 2012م )

أحببت أن أذكر نفسي وإياكم بالاستعداد للسنة الجديدة لصفحة جديدة مليئة بما يرضى الله سبحانه وتعالى.

اثنان يجب أن نجاهدهما الشيطان وهوى النفس

فلنجاهد الشيطان حيث قال الله تعالى (إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ)

ولنجاهد هوى النفس حيث قال الله تعالي (وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى)

وكل عام وأنتم ونحن إلى الله أقرب.

  تاريخ النشر   12/11/2011    
  مرات المشاهدة   4٬742
  1. وانت بألف خير وصحه وسلامه يارب ، وبإذن الله التغيير للأفضل

    لاهنت ابو عبدالله

  2. كل سنة وانت بألف ألف خير اخي الكريم
    تمنياتي بدوام التقدم والرقي

  3. يقول عبدالملك الثاري:

    محمد , بإذن الله تعالى يكون التغيير للأفضل لنا ولكم ولجميع الأمة الإسلامية ياااااااااارب

    بانوراما , ألف شكر لك يا غالي وتمنياتي لكم بدوام التقدم والرقي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *